شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

المبحث الأوّل شيوخه‌

<
>

وعَدّه الشيخ في رجاله في أصحاب الإمام العسكري عليه‌السلام قائلاً : « له إليه عليه‌السلام مسائل ، يلقّب : ممولة » [٢].

وقد أكثر الصدوق من الرواية عنه بتوسّط شيخه محمّد بن الحسن بن الوليد في كتابه من لا يحضره الفقيه ، وذكر فيه بعض مكاتبات الإمام العسكري عليه‌السلام إلى الصفّار [٣] ، وفي ذلك ما يشير إلى جلالة قدره وعلوّ مقامه عند الإمام أبي محمّد العسكري عليه‌السلام وقد وثّقه العلاّمة الحلّي [٤] ، وابن داود [٥] ، وجميع المتأخّرين بلا استثناء.

روى عنه ثقة الإسلام حديثاً واحداً فقط [٨] ، وهو مهمل لم يذكره أحد ، وليس له في الكتب الأربعة سوى هذا الحديث. على أنّ الكليني رحمه‌الله قد روى حديثه هذا من طريق آخر.

٣٥ ـ محمّد بن الحسن الطائي الرازي :

من مشايخ الكليني ، وليس له في الكافي رواية بهذا العنوان ، ولا في غيره من كتب الحديث. نعم ، روى الكليني كتب عليّ بن العبّاس الجراذيني الرازي بواسطته [٦]. ولهذا عدّه الشيخ آقا بزرك من مشايخ ثقة الإسلام الكليني [٧].

٣٦ ـ محمّد بن الحسن الطاطري :

جدير بالذكر أنّ العنوان السابق في مشايخ الكليني هو محمّد بن الحسن أيضاً ، ولقبه « الطائي » كما مرّ عن النجاشي ، ولقب صاحب العنوان « الطاطري » ، ولقرب اللقبين في الرسم فلا يبعد تصحيف أحدهما إلى الآخر ، فيكون كلا الاسمين ـ بعد أن اتّفقا بالاسم واسم الأب ـ لمسمّى واحد ، والله العالم.

59