شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

باب المس

<
>

باب المس

ومن مس قطعة من جسد [١] أكيل السبع فعليه الغسل إن كان فيما مس عظم وما لم يكن فيه عظم فلا غسل عليه في مسه ، ومن مس ميتة [٢] فعليه أن يغسل يديه وليس عليه الغسل إنما يجب ذلك في الانسان وحده ، ومن مس ميتا قبل الغسل بحرارته فلا غسل عليه ، وإن مسه بعدما يبرد فعليه الغسل ، ومن مسه بعدما يغسل فليس عليه غسل.

٤٠٠ ـ وقال أبو جعفر الباقر عليه‌السلام : « مس الميت عند موته وبعد غسله والقبلة ليس بها بأس » [٣].

ومن أصاب ثوبه جسد الميت فعليه أن يغسل ما أصاب الثوب منه [٤].

وغاسل الميت يبدأ بكفنه فيقطعه ، يبدأ بالنمط [٥] فيبسطه ويبسط عليه الحبرة وينثر عليه شيئا من الذريرة [٦] ، ويبسط الإزار على الحبرة وينثر عليه شيئا من الذريرة ، ويبسط القميص على الإزار وينثر عليه شيئا من الذريرة ، ويأخذ جريدتين من النخل خضراوين رطبتين ، طول كل واحدة قدر عظم الذراع ، وإن كانت قدر ذراع فلا بأس أو شبر فلا بأس ، ويكتب على إزاره وقميصه وحبره والجريدتين : « فلان

143