شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

باب صفة غسل الجنابة

<
>

ومن أحب أن يتمضمض ويستنشق في غسل الجنابة فليفل وليس ذلك بواجب [١] لان الغسل على ما ظهر لا على ما بطن ، غير أن الرجل إذا أراد أن يأكل أو يشرب قبل الغسل لم يجز له إلا أن يغسل يديه ويتمضمض ويستنشق فإنه إن أكل أو شرب قبل أن يفعل [٢] ذلك خيف عليه [ من ] البرص [٣].

١٧٨ ـ وروي « أن الاكل على الجنابة يورث الفقر » [٤].

١٧٩ ـ وقال عبيد الله بن علي الحلبي [٥] « سئل أبو عبد الله عليه‌السلام عن الرجل أينبغي له أن ينام وهو جنب؟ فقال : يكره ذلك حتى يتوضأ ».

١٨٠ ـ وفي حديث آخر قال : « أنا أنام على ذلك حتى أصبح وذلك أني أريد أن أعود » [٦].

١٨١ ـ وقال [٧] عن أبيه عليهما‌السلام : « إذا كان الرجل جنبا لم يأكل ولم يشرب

ومن ترك البول على أثر الجنابة أو شك أن يتردد بقية الماء في بدنه فيورثه الداء الذي لا دواء له.

83