شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

باب ما ينجس الثوب والجسد

<
>

وفيه الجنابة [١] فيعرق فيه ، فقال : إن الثوب لا يجنب الرجل » [٢].

١٥٣ ـ وسأل زيد الشحام أبا عبد الله عليه‌السلام « عن الثوب يكون فيه الجنابة [٣] وتصيبني السماء حتى يبتل علي ، فقال : لا بأس به ».

وإذا نام الرجل على فراش قد أصابه مني فعرق فيه فلا بأس به [٤].

ومتى عرق في ثوبه وهو جنب فليتنشف فيه إذا اغتسل [٥] ، وإن كانت الجنابة من حلال فحلال الصلاة فيه ، وإن كانت من حرام فحرام الصلاة فيه ، وإذا عرقت الحائض في ثوب فلا بأس بالصلاة فيه.

١٥٤ ـ وقال رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله لبعض نسائه : « ناوليني الخمرة [٧] فقالت له : أنا حائض ، فقال لها : أحيضك في يدك ».

١٥٢ ـ وفي خبر آخر أنه « لا يجنب الثوب الرجل ولا الرجل يجنب الثوب ».

67