شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

باب ارتياد المكان للحدث والسنة في دخوله والآداب فيه إلى الخروج منه

<
>

ثم التفت عن يمينه وعن يساره إلى ملكيه فيقول : أميطا عني [١] فلكما الله علي أن لا أحدث [٢] بلساني شيئا حتى أخرج إليكما ».

٤٠ ـ وكان عليه‌السلام إذا دخل الخلاء يقول « الحمد لله الحافظ المؤدي » فإذا خرج مسح بطنه وقال : « الحمد لله الذي أخرج عني أذاه وأبقى في قوته ، فيالها من نعمة لا يقدر القادرون قدرها ».

٤١ ـ « وكان الصادق عليه‌السلام إذا دخل الخلاء يقنع رأسه ويقول في نفسه : » بسم الله وبالله ولا إله إلا الله ، رب أخرج عني الأذى سرحا [٣] بغير حساب ، واجعلني لك من الشاكرين فيما تصرفه عني من الأذى والغم الذي لو حبسته عني هلكت لك الحمد أعصمني من شر ما في هذه البقعة ، وأخرجني منها سالما ، وحل بيني وبين طاعة الشيطان الرجيم.

وينبغي للرجل إذا دخل الخلاء أن يغطي رأسه [٤] إقرارا بأنه غير مبرء نفسه من العيوب ، ويدخل رجله اليسرى قبل اليمنى فرقا بين دخول الخلاء ودخول المسجد ، ويتعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، لان الشيطان أكثر ما يهم بالانسان إذا كان وحده ، وإذا خرج من الخلاء أخرج رجله اليمنى قبل اليسرى [٥].

24