شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

الفصل الخامس في مبدإ الحركة و منتهاها

<
>

الفصل الخامس في مبدإ الحركة و منتهاها

قد عرفت أن في الحركة انقساما لذاتها- فاعلم أن هذا الانقسام لا يقف على حد- نظير الانقسام الذي في الكميات المتصلة القارة- من الخط و السطح و الجسم- إذ لو وقف على حد كان جزءا لا يتجزأ- و قد تقدم بطلانه-.

و أيضا هو انقسام بالقوة لا بالفعل- إذ لو كان بالفعل بطلت الحركة- لانتهاء القسمة إلى أجزاء دفعية الوقوع-.

و بذلك يتبين- أنه لا مبدأ للحركة و لا منتهى لها- بمعنى الجزء الأول‏

122