شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

الفصل الثالث في وجوب المعلول عند وجود العلة التامة و وجوب وجود العلة عند وجود المعلول

<
>

الفصل الثالث في وجوب المعلول عند وجود العلة التامة و وجوب وجود العلة عند وجود المعلول‏

إذا كانت العلة التامة موجودة وجب وجود معلولها- و إلا جاز عدمه مع وجودها- و لازمه تحقق عدمه المعلول لعدم العلة من دون علة-.

و إذا كان المعلول موجودا وجب وجود علته- و إلا جاز عدمها مع وجود المعلول- و قد تقدم أن العلة- سواء كانت تامة أو ناقصة يلزم من عدمها عدم المعلول-.

و من هنا يظهر- أن المعلول لا ينفك وجوده عن وجود علته- كما أن العلة التامة لا تنفك عن معلولها-.

فلو كان المعلول زمانيا موجودا في زمان بعينه- كانت علته موجودة واجبة في ذلك الزمان بعينه- لأن توقف وجوده على العلة في ذلك الزمان-

86