شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

في تعريف هذا الفن و موضوعه و غايته

<
>

كالبخت و الغول- أو اعتقد ما هو حق واقع في الخارج- باطلا خرافيا كالنفس المجردة و العقل المجرد- فمست الحاجة- بادئ بدء إلى معرفة أحوال الموجود- بما هو موجود الخاصة به- ليميز بها ما هو موجود في الواقع- مما ليس كذلك- و العلم الباحث عنها هو الحكمة الإلهية-.

فالحكمة الإلهية هي- العلم الباحث عن أحوال الموجود- بما هو موجود- و يسمى أيضا الفلسفة الأولى- و العلم الأعلى- و موضوعه الموجود بما هو موجود- و غايته تمييز الموجودات الحقيقية من غيرها- و معرفة العلل العالية للوجود- و بالأخص العلة الأولى- التي إليها تنتهي سلسلة الموجودات- و أسمائه الحسنى و صفاته العليا- و هو الله عز إسمه‏

7