شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

10 - و اما تحديد الكر بالمساحة

<
>

بالموافقة للكتاب و المخالفة للعامة يتساقطان و يلزم الرجوع إلى القاعدة، و هي تقتضي نتيجة القول الثاني لان الأقل من متى ما شك في تنجسه بالملاقاة فمقتضى عموم انفعال كلّ ماء بالملاقاة تنجّسه، و لا يضرّ إجمال المخصص مفهوما بعد كونه منفصلا.

و متى ما شك في كفاية المرة عند الغسل به فاستصحاب النجاسة- بناء على جريان الاستصحاب في الشبهات الحكمية- يقتضي بقاءها.

هذا كلّه لو لم ندخل في الحساب روايات و فرضيات أخرى و إلّا فالنتيجة قد تتغيّر، و ذلك ما يحتاج إلى مستوى أعلى من البحث.

28