شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

الشرط المسوق لتحقيق الموضوع

<
>

الشرط المسوق لتحقيق الموضوع:

يوجد في الجملة الشرطيّة (إن جاء زيد فأكرمه) حكم و هو وجوب الإكرام، و شرط و هو المجي‌ء، و موضوع ثابت في حالتي وجود الشرط و عدمه، و هو زيد، و في هذه الحالة يثبت مفهوم الشرط تبعا لما تقدّم من بحوث. و لكنّنا أحيانا نجد أنّ الشرط يساوق وجود الموضوع و يعني تحقيقه على نحو لا يكون في الجملة الشرطيّة موضوع محفوظ في حالتي وجود الشرط و عدمه، كما في قولنا: (إذا رزقت ولدا فاختنه)، و في مثل ذلك لا مجال للمفهوم إذ مع عدم الشرط لا موضوع لكي تدلّ الجملة على نفي الحكم عنه، و يسمى الشرط في حالات من هذا القبيل بالشرط المسوق لتحقّق الموضوع.

251