شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

الرابع أن يكون ربط الحركات بالحوادث من قبيل ربط الكاشف بالمكشوف

<
>

الرابع: أن يكون ربط الحركات بالحوادث من قبيل ربط الكاشف بالمكشوف‌

«3»، و الظاهر أنّ هذا الاعتقاد لم يقل أحد بكونه كفراً.

قال شيخنا البهائي رحمه اللّه بعد كلامه المتقدم «4» الظاهر في تكفير من قال بتأثير الكواكب أو مدخليتها ما هذا لفظه:

و إن قالوا: إنّ اتصالات تلك الأجرام و ما يعرض لها من الأوضاع علامات على بعض حوادث هذا العالم، مما يوجده اللّه سبحانه بقدرته و إرادته، كما أنّ حركات النبض و اختلافات أوضاعه علامات يستدل بها الطبيب على ما يعرض للبدن: من قرب الصحة، و اشتداد‌

221