شما در حال مشاهده نسخه آرشیو می باشید.

المسألة] الرابعة لا إشكال في حرمة بيع المني، لنجاسته،

<
>

[المسألة] الرابعة لا إشكال في حرمة بيع المني؛ لنجاسته،

و عدم الانتفاع به إذا وقع في خارج الرحم، و لو وقع فيه فكذلك لا ينتفع به المشتري؛ لأنّ الولد نماء الأُمّ في الحيوانات عرفاً، و للأب في الإنسان شرعاً.

لكنّ الظاهر أنّ حكمهم بتبعيّة «1» الامّ متفرّع على عدم تملّك المني، و إلّا لكان بمنزلة البذر المملوك يتبعه الزرع.

فالمتعيّن التعليل بالنجاسة، لكن قد منع بعض «2» من نجاسته إذا دخل من «3» الباطن إلىٰ الباطن.

و قد ذكر العلّامة من المحرّمات بيع «عسيب الفحل» «4»، و هو ماؤه قبل الاستقرار في الرحم، كما أنّ الملاقيح هو ماؤه بعد الاستقرار،

29